You are currently browsing the tag archive for the ‘مجلس النواب’ tag.

أنجزوا الميزانية يا نواب

محمد العثمان
جريدة البلاد 12 يناير 2011

نحن نتفهم أن يبدي مجلس النواب بعض الملاحظات والتعليقات على الميزانية المنظورة أمامه. ولكن يجب على مجلس النواب ألا يستغرق في التعطيل.
الحكومة ملزمة كما جاء في خطاب رئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة بتنفيذ البرنامج الحكومي الذي تم عرضه على مجلس النواب.
ولكي لا يتم تعطيل المشروعات بسبب تسييس النقاش وإفراغه من مضامينه الفنية والتقنية المتعلقة بملاحظات النواب، فإن على نواب المجلس المستقلين تحديداً إنجاز الميزانية في اسرع وقت ممكن لكي لا تتعطل المشروعات والالتزامات الحكومية التي ألزمت نفسها بها.
أما أن تتحول الميزانية إلى شد وجذب سياسي، ويكون أساسا من الاستثمار السياسي وتحويل موضوع مهم كالميزانية إلى ساحة للمزيدات والنقاشات العقيمة.
تحويل أمر مناقشة الميزانية من فنية تقنية إلى ملف للمزايدات أو المساومات، وبالتالي يتحول مجلس النواب من شريك في انجاز الميزانية إلى عقبة في وجه تنفيذ البرنامج الحكومي والالتزام به.
لا يضر أن يتم بحث الميزانية وتدوين الملاحظات والتعليقات عليها، ولكن أن يتم ذلك في إطار من المختصين في المجلس، من دون ترك الأمر للمزايدين للتكسب السياسي واجترار مصطلحات ممجوجة ضد هذا الطرف أو ذاك.
المسؤوليات على عاتقي الحكومة والبرلمان هي مسؤولية وطن ومواطنين. وهذا الوطن وهؤلاء المواطنون بانتظار انجاز البرنامج الحكومي الطموح الذي طرحته الحكومة.
نحن كمواطنين ننتظر الانجاز ثم الانجاز ثم الانجاز… ولا يعنينا التوظيف السياسي لمحتويات الميزانية ودغدغة عواطف الجماهير. أنجزوا الميزانية سريعاً “رحم الله روح والديكم”.

http://albiladpress.com/column_inner.php?wid=35&colid=4867.

ظلت المحرق عصيّة على الحسم. الحسم الذي يتبعه استسلام للإرادة وتسليم بمخرجات العملية الانتخابية. وذلك رغم سيطرة الجمعيات الإسلامية في الأعوام 2002 و2006، وسواء كانت تلك السيطرة شفافة أم لفافة، أي تمت بالالتفاف على شروط النزاهة والحيدة والاستقلال في العملية الانتخابية. بمعنى أن السيطرة تمت بإرادة الناس ورضاهم أم بإرادة البراشوت! فإن أهل المحرق ظلوا في السنوات الماضية يناوشون تلك التيارات، وكأن لسان حال الأهالي يقول: إنهم ليسوا من انتخب هؤلاء النواب! حال عدم الرضا فيها دلالة على ان المحرق عصيّة على الحسم.

تهب رياح التغيير – ابتداءً – من المحرق، وإنه لا يوجد ما هو مسلم به أو محسوم في شرع المحرقيين. لذا كان عدم وصول عبدالرحمن النعيمي – شافاه الله- مؤشرًا فاضحًا على أن وراء الأكمة ما وراءها! وحتى من تبوأ من بعض النواب مقعداً تحت قبة البرلمان يعلم أنه لو كان هناك تكافؤ للفرص وتطبيق شروط النزاهة لما بلغ باب البرلمان وليس قبته!
وبما أن المحرق مأمول بها تغيير واقع الحال الطائفي، وأن المحرق هي بوصلة العمل السياسي الوطني فإن إعادة رسم الدوائر الانتخابية واعادة الاعتبار التمثيلي للمحرق يجب أن لا يعتبر أمراً حساساً لدى أطراف المعادلة السياسية. وذلك إضافة إلى ما ذكرناه في مقال الأمس من اسباب وجيهة لزيادة الحصة التمثيلية للمحرق.

وفي هذا المقترح يصبح مجموع الدوائر في المحرق والحصة التمثيلية في المجلس النيابي 12 نائباً. وتكون الدوائر على النحو الآتي: الدائرة (1) البسيتين وتشمل المنطقة القديمة والمشروعات الإسكانية الجديدة المحاذية لآريف. الدائرة (2) تبدأ من المنطقة المحاذية للمكتبة العامة والإسكان والبلدية إلى شمال البسيتين. الدائرة (3) الدفنه مجمع 207 وإسكان البسيتين (البيوت والشقق) والمنطقة المحاذية لمركز المحرق الصحي. الدائرة (4) فرجان العمامرة وبن هندي والمري والقمره والغاوي والمناطق المتاخمة. الدائرة (5) المنطقة الواقعة من فريج شيوخ إلى فريج الصنقل والمناطق المتاخمة. الدائرة (6) حالة بوماهر. الدائرة (7) هي ذاتها الدائرة الرابعة حالياً باستثناء قلالي. الدائرة (8) قلالي. الدائرة (9) الدير وسماهيج. الدائرة (10) عراد القديمة والإسكان. الدائرة (11) عراد الجديدة. الدائرة (12) الحد.
يصبح المجموع (12)، وهذا الرقم يرمز إلى دلالة وطنية في التاريخ المحرقي، فهو يرمز إلى الـ 12 من أعضاء المؤتمر الوطني الأول للحركة المطلبية الأولى في البحرين بقيادة المجاهد الأول عبدالوهاب الزياني.
هذا المقترح فيه كثير من العدالة ويوافق شروط التمثيل الصحيح بحسب ما رأينا للمحرق من ثقل ديمغرافي وإرث سياسي تاريخي وواقع حال يعزز ذلك كله. والله من وراء القصد.

النواب مواطنون سوبر أيضاً!
جريدة البلاد 25 مــــــــــــــايو 2010
محمد العثمان

الوضوح الذي تحدثت به جليلة القدر صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة حفظها الله ورعاها قرينة عاهل البلاد – حفظهما الله ورعاهما- في اللقاء التحاوري مع طلبة وطالبات جامعة البحرين والجامعات الخاصة بالمملكة، الذي عُقد تحت عنوان: “رؤية الشباب في مشاركة المرأة السياسية”، هذا الوضوح هو وضوح وصراحة مطلوبان في هذه السويعة الحاضرة. وهو وضوح وصراحة أهل البحرين.
وفي سياق الحديث عن أداء مجلس النواب، فقد أثار شجوني حديث القوم عن أداء أعضاء مجلس النواب (الكتل السياسية تحديداً) الذين قدموا الكثير والكثير، ولكن لمن؟! قدموا الكثير لكتلهم البرلمانية ولمحازبيهم… قدموا الكثير من الخدمات التي تدنو من مستوى الصفقات، كما صرح بذلك أحد النواب المحسوبين على إحدى الكتل. قدموا خدمات لمنتسبيهم في الحكومة وغيرها من شركات، قدموا خدمات لأنفسهم، وهنا “القمنده”!
الخدمات الموصوفة بـ “القمنده” تتعلق بجيوب النواب والرفاهية في المعيشة، سواء بأنواع السيارات الفارهة التي حصلوا عليها مروراً بالتقاعد الكبير، الذي لا يحلم بربعه مواطن تقطعت به السبل في السعي للرزق في الحكومة أو خارجها. وهنا استميح الأستاذ عبدالهادي خلف في إضافة فئة النواب إلى تعريفه الموصوف “المواطنون السوبر”!
النواب، وفي غالبيتهم من الإسلاميين، لا يمتلكون الجرأة اليوم للحديث عن الزهد، نعم الزهد الذي أرعدوا وأزبدوا به قبل دخولهم البرلمان. الزهد الذي تناثر أشلاءً في رفاهية السيارات التي حصل عليها النواب، والأعطيات (العشرة آلاف دينار التي حصلوا عليها في 2002)، والمرتبات الكبيرة، إضافة إلى بدل المكتب، ونصف النواب بلا مكاتب!
الزهد الذي أضحى مصيره الضياع كما هي ملايين الدنانير التي ستصرف في التقاعد السمين للنواب. الزهد الذي نساه النواب وتداعوا كتداعي الأكلة إلى قصعتها، والكتل إلى مساوماتها في الحصول على المناصب والمراكز في الحكومة والشركات الكبيرة! هل بقي للزهد من قيمة يتحدث عنها النواب الإسلاميون؟!!
النواب “اللي ما سوو شي” للناس، من المؤكد أنه مرّ عليهم كتاب “الزهد” لإمام أهل السنة أحمد ابن حنبل، ولا شك أنهم وقفوا على ما قاله سيدنا الإمام علي بن أبي طالب – رضي الله عنه- في قصيدته الشهيرة “الزهد”.
النواب الإسلاميون، هل بقي من الأسلمة التي يدعون إليها في تطبيق القوانين من أمر؛ بعد أن اسقطوا من حساباتهم الشخصية أفضل الأخلاق، ألا وهو الزهد؟!!

محمد العثمان

أحداث البحرين الأخيرة أزمة الإسكان في البحرين أطماع إيران في المنطقة إنتخابات 2010 إنجازات شباب البحرين إيران الأطماع الإيرانية في منطقة الخليج العربي الأموال العامة الأمير خليفة بن سلمان الإنتخابات التكميلية الاتحاد الكونفيدرالي الخليجي التجنيس التراث البحريني التطبيع مع الكيان الصهيوني الجامعات الخاصة الجمعيات السنية الجمعيات السياسية الجمعيات الطائفية الحياة البرلمانية الحياة النيابية في البحرين الدين الإسلامي الحنيف الرشوة الانتخابية السياسة الصحافة البحرينية الطائفية الفتنة الطائفية القضية الفلسطينية الكذب الكويت المحرق المرأة المصالح الشخصية المناضل عبدالرحمن النعيمي النفاق السياسي النواب الواسطة الوعي السني تجارب الآخرين تجمع الوحدة الوطنية تركيا تقرير ديوان الرقابة المالية جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) جمعية الوفاق جمعية تجمع الوحدة الوطنية جمعية وعد حرية التعبير حرية الصحافة خليفة بن سلمان خواطر رجب طيب أردوغان سياسة مصر سيكولوجية الإنسان الطائفي شركة طيران الخليج شركة ممتلكات القابضة علاقات البحرين الخارجية غزة الجريحة قائد تجمع الوحدة الوطنية قضية رأي عام كونفدرالية الخليج العربي لبنان مجلس النواب مستقبل السنة مستقبل تجمع الوحدة الوطنية مصر موقف سياسي من الأحداث في البحرين ميزانية الدولة نفاق جمعية الوفاق هموم الآخرين هموم المجتمع هموم شخصية هوان العرب وزارة الإسكان وزارة التربية و التعليم وزارة الخارجية وزارة المالية

تواصلوا معي …

للتواصل مع المدون ... alothman.bh@gmail.com
%d مدونون معجبون بهذه: